الجمعة، 30 أكتوبر، 2015

لا يجوز للمسلم أن يقتل نفسه خشية أسر أعدائه وتعذيبه والتمثيل به!!



لا يجوز للمسلم أن يقتل نفسه خشية أسر أعدائه وتعذيبه 
والتمثيل به!!
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زهرة الربيع مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم والصلة والسلام على كافة لأنبياء والمرسلين والحمد لله رب العالمين
كثيرا" ما سمعنا عن داعش وأفعالها الشيطانية بالناس وطرق القتل المريعة والمشاهد المشينة التي تقشعر منها الأبدان
سؤالي , إن هاجمت داعش أحد المناطق وأمسكت بمجموعة من الشبان وأرادت أن تمارس عليهم أعمالها الشيطانية كالقتل بالغرق أو الشي أو الحرق أو قطع الرأس هل يجوز لأحد هؤلاء الشبان قتل نفسه قبل إمساك داعش له خوفا" من طرق التعذيب هذه مع العلم أن يقينه بأنه لن يستطيع الافلات منها مليون بالمئة وهل يعد ذلك انتحارا" يحاسب عليه الله ما هي الفتوى من القرآن الكريم أو قد يفجر رجل نفسه وعائلته بقنبلة خوفا" من انتهاك داعش لأعراضه أو العملية الاستشهادية كتفجير أحدهم نفسه بسيارة مفخخة أمام مبنى عدو يغتصب الأرض هل هذا يعد انتحارا"
 أم جهاد في سبيل الله
ولكم مني كل الشكر

بسم الله الرحمن الرحيم،
 والصلاة والسلام على محمد رسول الله وآله الطيبين وجميع المؤمنين في كل زمان ومكان إلى يوم الدين، أما بعد..
فلا يجوز للإنسان قتل نفسه خشية من تعذيب أعدائِه! 
 بل يقاتل من اعتدى عليه حتى يُقتل أو ينصرهُ الله حتى لو هجم على خصمه بالسكّين وخصمُه مسلحٌ، فإنّ قتله خصمَه المعتدي عليه بغير الحق فعسى الله يكتب له الشهاده والمغفرة كون المقاتلين في سبيل الله يقاتلون إعداءهم في سبيل الله فيَقتلون ويُقتلون.
ورجوتُ من ربّي بحق لا إله إلا هو أن يكفّ جميع المسلمين شرَّ أشرارِهم وشر خلقه أجمعين وأن يولّي عليهم خيارَهم بحولِه وقوتِه فقد مُلِئتْ بلاد المسلمين ظلماً وجوراً وسفكاً لدماء المسلمين، ويُدمي القلب مما يحصل في العراق وفلسطين وليبيا وسوريا واليمن وغيرهم، ولا قوة إلا بالله العلي العظيم إنّا لله وإنّا إليه راجعون، وليس باليد حيلة من قبل التمكين والفتح المبين وحسبنا الله ونعم الوكيل وهو أرحم بعبادهِ من عبدهِ ووعدهُ الحقّ وهو أرحم الراحمين، 
وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين.
أخوكم؛ الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.