الأربعاء، 30 ديسمبر، 2009

دخول الجنة أو النار إنما يعتمد على التوبة حتى ولو كانت ذنوبه بعدد مثاقيل ذرات هذا الكون العظيم .

دخول الجنة أو النار إنما يعتمد على التوبة حتى ولو كانت ذنوبه 
بعدد مثاقيل ذرات هذا الكون العظيم .
بسم الله الرحمن الرحيم 
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين:
أخي في دين الله بارك الله فيك فقد ألقيت إلى الإمام المهدي بسؤال ومن ثم أجبت عل نفسك بالحق الذي لا شك ولا ريب فيه لأنك أتيت بالإجابة من محكم كتاب الله 
في قول الله تعالى:
{ وَقَالُوا لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلَّا أَيَّامًا مَّعْدُودَةً ۚ قُلْ أَتَّخَذْتُمْ عِندَ اللَّهِ عَهْدًا فَلَن يُخْلِفَ اللَّهُ عَهْدَهُ ۖ أَمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ﴿٨٠﴾ بَلَىٰ مَن كَسَبَ سَيِّئَةً وَأَحَاطَتْ بِهِ خَطِيئَتُهُ فَأُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ ۖ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ﴿٨١﴾ }
صدق الله العظيم . [البقرة]

وتصديقاً لقول الله تعالى:
{ كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ }
صدق الله العظيم . [آل‌عمران: ١٨٥]

وذلك لأن دخول الجنة أو النار إنما يعتمد على التوبة حتى ولو كانت ذنوبه بعدد مثاقيل ذرات هذا الكون العظيم ومن ثم تاب إلى الله متابا مخلصا له الدين قبل أن يرى الموت غفر الله له ما تقدم من ذنبه وأدخله جنته فإن جاءه الموت وهو من التوابين دخل الجنة وإن جاء الموت وهو من الخطاؤون دخل النار وجعل الله ماسبق من عمله هباءاً منثور لو كان من الصالحين من قبل ذلك ثم أدركه الموت وهو مُحاط بخطيئته فقد ارتد عن توبته حتى لوكان يعبد الله ألف عام وارتد عن توبته إلى الخطائين فلا قبول لعبادة ألف عام ما دام أحاطت به الخطيئة فأدركه الموت وهو من الخاطئين وليس من التوابين وإن عصى الله ألف عام وتاب إلى ربه قبل أن يرى الموت حتى ولو بيوم واحد غفر الله له ماتقدم من ذنبه وأدخله جنته تصديقاً لقول لله تعالى:

  { إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ فَأُولَٰئِكَ يَتُوبُ اللَّهُ عَلَيْهِمْ ۗ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا ﴿١٧﴾ وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّىٰ إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الْآنَ وَلَا الَّذِينَ يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ ۚ أُولَٰئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا ﴿١٨﴾ }
صدق الله العظيم . [النساء]

والبيان الحق لقول الله تعالى:
{ إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ }
صدق الله العظيم . [النساء]

فلايقصد الجهالة أنه لا يعلم أنه ذنب بل كان أعمى البصيرة ومن كان أعمى البصيرة فهومن الجاهلين واما البيان لقول الله تعالى:
{ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ }
أي قبل أن يرى ملائكة الموت الذين يضربون وجوههم وأدبارهم ليخرجوا ارواحهم فحين تاتي الملائكة الذين كانوا عن يمينه وشماله فيكون واحدا بين يديه والأخر من خلفه فيضربوا وجوههم وادبارهم فيقولوا أخرجوا أنفسكم فيقول إني تبت الأن فلن يقبل الله توبته لأنه قد جاءه الموت وهو ليس من التوابين وأحاطت به خطيئته 
 تصديقاً لقول الله تعالى:
{ إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ فَأُولَٰئِكَ يَتُوبُ اللَّهُ عَلَيْهِمْ ۗ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا ﴿١٧﴾ وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّىٰ إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الْآنَ وَلَا الَّذِينَ يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ ۚ أُولَٰئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا ﴿١٨﴾ }
صدق الله العظيم . [النساء]

وليس أن العذاب أنه يدخل النار على قدر ذنبه ثم يخرج منها بل الحكم لمن دخل النار بالخلود تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَٰهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ ۚ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ يَلْقَ أَثَامًا ﴿٦٨﴾ يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا ﴿٦٩﴾ إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَٰئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا ﴿٧٠﴾ وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابًا ٧١﴾}
صدق الله العظيم . [الفرقان]

وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

رد الإمام المهدي على(الطيب المكي)

اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الطيب المكي مشاهدة المشاركة
 الاخ ناصر اليماني يقول الله عزوجل في محكم التنزيل :
 (قل إن الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون) ..
ويقول تعالى :

(وما ظن الذين يفترون على الله الكذب يوم القيامة) ..
الأمر الآخر لا تزرم نفسك بخطابي لك وأقول وبالله التوفيق أن على ما في خطابك
من ركاكة وسوء فهم واستدلالات لا تحير الجاهل فكيف بمن له علم لم يبلغ الشأوالذي يرتضيه القراء وأنا منهم ..وحين سألتك قلت لك مم تستمد منهجك من غير القرآن ففسرت الماء بعد الجهد بالماء فقلت القرآن والقرآن كما تعلم معجزة لا تنقطع فيه ما فيه من الكلام المعجز والقرآن يضل الله به من يشاء ويهدي به من يشاء فكما أنه نور وهداية فإنه أيضًا ضلال لمن اتبع هواه بغير علم وفسر القرآن بظاهره ولم يتوخَ ما فيه من تفسير وأسباب أبانها النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه ومن تبعه من الراسخون في العلم كابن عباس الذي أوتي تأويل القرآن وابن مسعود الذي يقول "والله إني لأعلم كل آية في كتاب الله وأعلم فيمَ نزلت وعلى من نزلت وفي أي مكان نزلت" فهم الهداة الذي من تبعهم لم يضل وهم الذين يقول عنهم النبي صلى الله عليه وسلم 
(عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي تمسكوا بها
 وعضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور فكل بدعة ضلالة) . 
 وإنما كنت أريد منك أن تخبرني ممن تستمد تفسيرك للقرآن وهذا دليل على أنك تفسر الظاهر ومن له علمٌ بالأمور كما تدعي أن لديك بسطة في العلم فيسبر أغوار ما سُئل ولا يترك للسائل أي استفهام فهذه واحدة ..المنهج الذي تستدل به قلت بأنه القرآن ولكنك لم تعلمنا من أي التفاسير تأخذ وأظنك تعلم بأن تفسير القرآن يكون بالقرآن ، والقرآن فيه المحكم والمتشابه وفيه إخبار بحوادث قد سبقت وانقطعت وبقي لفظها للتنذير للمؤمنين وإن لم يوجد ما يفسر الآية فتفسيرها يكون بالسنة . إذن من الرواة الثقات الذين تستمد منهم حديث النبي صلى الله عليه وسلم مع العلم أنك تقول بأن نبينا وحبيبنا وقدوتنا هو جدك فلماذا أراك تستدل بأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم على المهدية ولا تستدل بها في المواطن الأخرى وإن أتى أحد بحديث وهو صحيح قطعًا تقليه ولا تلقي ليه بالا ..!أما قولك بأنك ذو بسطة في العلم والجسم فأظن أن علمك لم يخولك لأن تستدرك من نفسك فقل لي من من العلماء الربانيين الذين حاججتهم وغلبتهم فلا أرى لك إلى الآن إلا موقعا على الانترنت ولم أجد لك مناظرات ومحاورات
 تدل على نفاذ في البصيرة وقوة في الحجة وتأييد من الله وإنما كل ما وجدت
 إنما هو موقع به رسائل وخطابات ممزقة ركيكة فيها من الأخطاء الإملائية والأسلوبية بل والتشريعية ما فيها ولا يرقى لمستوى أهل العلم في الخطاب والبرهان ..أما بسطة الجسم فهناك من هو أقوى منك ولا ريب ، ولكن الغرور يصل بالإنسان مواصل يجد انه هو الذي لا إله إلا هو في القوة والشجاعة والبطش من البشر  وهذا فهم أعوج ،وقل لي بربك من الذين غلبتهم بقوتك وبسطة جسمك ؟..؟ومن أين أتيت بأن المهدي يكون ذو بسطة في العلم والجسم وما هوالحديث مع تخريجه ونسبه إلى مصدره ؟
أكتفي بهذا القدر ولي عودة لإكمال ما في الجعبة ولك المجال في الرد
واسأل الله 

أن يوصلني وإياك إلى الحق، فليس بعدالحق إلا الضلال
وكتبه الطيب المكي ، مكة المكرمة

بسم الله الرحمن الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين وآله الطيبين الطاهرين
 والتابعين للحق إلى يوم الدين..
السلام عليكم أيها الطيب، هات ما لديك وإني أعدك وعداً غير مكذوب يكون عليه الأنصار وكافة الزوار شهود أني لن أحظرك من طاولة الحوار لأني أعلم أنك لست من شياطين البشر بل أحد عُلماء المُسلمين ولكني أعدك وعداً غير مكذوب لتجدني مُهيمناً عليك بسُلطان العلم من محكم كتاب الله القرآن العظيم ولكن للأسف فانظر إلى مقولتك عن مصدر التشريع وهذا اقتباس من قولك:
( الأمر الآخر لا تلزم نفسك بخطابي لك وأقول وبالله التوفيق أن على ما في خطابك من ركاكة وسوء فهم واستدلالات لا تحير الجاهل فكيف بمن له علم لم يبلغ الشأو الذي يرتضيه القراء وأنا منهم ..وحين سألتك قلت لك مم تستمد منهجك من غير القرآن ففسرت الماء بعد الجهد بالماء فقلت القرآن )..إنتهى الإقتباس
فبالله عليك أيها العالم الجليل المُحترم :
 فمن أين تريدني أن أستمد منهجي الحق فهل من الإنجيل أومن التوراة المُحرفة أومن السنة النبوية التي تم فيها كثير من التحريف والتزييف برغم إني لا أنكرمنها
 إلا ما خالف لمحكم كتاب الله ولكن للأسف إني لم أجد جوابي يُعجبك بأني أستمد منهجي من كتاب الله القرآن العظيم 
ومن ثم تقول:
( وحين سألتك قلت لك مم تستمد منهجك من غير القرآن ففسرت الماء بعد الجهد بالماء فقلت القرآن والقرآن كما تعلم معجزة لا تنقطع فيه ما فيه من الكلام المعجز والقرآن يضل الله به من يشاء ويهدي به من يشاء فكما أنه نور وهداية فإنه أيضًا ضلال لمن اتبع هواه بغير علم وفسر القرآن بظاهره ولم يتوخَ ما فيه من تفسير وأسباب أبانها النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه ومن تبعه من الراسخون في العلم كابن عباس الذي أوتي تأويل القرآن وابن مسعود الذي يقول "والله إني لأعلم كل آية في كتاب الله وأعلم فيمَ نزلت وعلى من نزلت وفي أي مكان نزلت" فهم الهداة الذي من تبعهم لم يضل وهم الذين يقول عنهم النبي صلى الله عليه وسلم 
(عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور فكل بدعة ضلالة) .
 وإنما كنت أريد منك أن تخبرني ممن تستمد تفسيرك للقرآن وهذا دليل على أنك تفسر الظاهر ومن له علمٌ بالأمور كما تدعي أن لديك بسطة في العلم فيسبر أغوار ما سُئل ولا يترك للسائل أي استفهام فهذه واحدة )..
 إنتهى الإقتباس
وفهمت ما تُريد هو أن أضع القرآن جانباً بحجة أنه لا يعلم تأويله إلا الله وإن الذين سبقونا بالإيمان به يعلمون كل صغيرة وكبيرة وكل آية أين نزلت وفي من نزلت ثم تأمرني أن أستمسك بالسنة وقلت لي ما يلي:
(عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي تمسكوا بها 

وعضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور فكل بدعة ضلالة ).. 
إنتهى الإقتباس
ومن ثم يرد عليك المهدي المنتظر وأقول:
  فهل السنة محفوظة من التحريف والتزييف حتى تريدني أن أعتصم
 بها دونما أن أعرضها على محكم كتاب الله؟
  وهذا هو سبب ضلالكم أخي الكريم عن الصراط المُستقيم هوأنكم اتخذتم القرآن مهجوراً واكتفيتم بالسنة وأبحرتم في علم الحديث وحسبكم ذلك وسوف أقول لك:
  إن كنت مؤمناً بكتاب الله القرآن العظيم فإني أشهد الله وكفى بالله شهيداً أنه لايُحاجني أحد من القرآن إلا هيمنت عليه بسلطان العلم من محكم كتاب الله ولا أقول من مُتشابهه بل من آيات أم الكتاب البينات المحكمات هُن أم الكتاب لعالمكم وجاهلكم 
ويا حبيبي في الله أحد عُلماء مكة المُكرمة إني أراك كذلك تقول بما يلي:
  (
المنهج الذي تستدل به قلت بأنه القرآن ولكنك لم تعلمنا من أي التفاسير تأخذ وأظنك تعلم بأن تفسير القرآن يكون بالقرآن ، والقرآن فيه المحكم والمتشابه وفيه إخبار بحوادث قد سبقت وانقطعت وبقي لفظها للتنذير للمؤمنين  وإن لم يوجد ما يفسر الآية فتفسيرها يكون بالسنة . إذن من الرواة الثقات الذين تستمد منهم حديث النبي صلى الله عليه وسلم مع العلم أنك تقول بأن نبينا وحبيبنا وقدوتنا هو جدك فلماذا أراك تستدل بأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم على المهدية ولا تستدل بها في المواطن الأخرى وإن أتى أحد بحديث وهو صحيح قطعًا تقليه ولا تلقي ليه بالا ).. 
 إنتهى الإقتباس
ثم يرد عليك الإمام المهدي وأقول:
  إني والله لا أنكر من الأحاديث إلا ما خالف للكتاب وخالف للعقل والمنطق بل درجة إيماني بسنة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الحق كدرجة إيماني بكتاب الله القرآن العظيم وذلك لأني أعلم إنما أحاديث السنة الحق هي من عند الله ولكن الله علمكم في محكم القرآن أنه يوجد بين صحابة محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مُنافقون يظهرون الإيمان ويبطنون الكُفر فاتخذوا إيمانهم جنة ليكونوا من صحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ظاهر الأمر فيكونوا من رواة الحديث فيقولوا عن محمد رسول الله أحاديث غير التي يقولها عليه الصلاة والسلام ثم أمر الله نبيه أن يعرض عنهم فلا يكشف أمرهم ولا يطردهم ليعلم الذين يفرقون بين قول الله ورسوله فيستمسكون بما خالف لمحكم القرآن العظيم وأمركم الله أن تعرضوا الأحاديث على محكم القرآن فإذا كان هذا الحديث من عند غير الله فحتماً تجدون بينه وبين محكم القرآن اختلافاً كثيراً، تصديقاً لقول الله تعالى:
{ مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَنْ تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا (80) وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا (82) }
صدق الله العظيم [النساء]
وخلاصة القول إليك أيها العالم المحترم من المملكة العربية السعودية من عُلماء مكة المُكرمة فإني أرحب بك ترحيباً كبيراً وأقول لك:
  أهلاً وسهلاً ومرحباً بك ضيفاً علينا كريماً مُكرماً مُحترماً وآمركافة الأنصار
 باحترام الشيخ الطيب إحتراماً كبيراً وما نُريده منك هو أن تحاجنا في بيان الصلوات لأننا نريد أن نُفصلها تفصيلاً ولكن بشرط أن تقوم بتنزيل صورتك بالحق واسمك حتى يكون معلوماً لدى الزوار وكافة الأنصار من هو الشيخ الطيب، طيب الله قلبه وطهره تطهيراً وما اسمه حتى إذا غلبت ناصر محمد اليماني بالحق فيكون لك تاريخ بالحق بين عُلماء الأمة أنك أنقذت الأمة من إضلال ناصر محمد اليماني حتى لا يضل الأمة عن الصراط المستقيم فهزمته بالحق في عقر داره في طاولة حوارة ولك الحق أن تقول يامعشرالزوار لطاولة الحوار للمهدي المنتظر  إني أشهدكم وكفى بالله شهيداً إني سوف أقوم بتنزيل صورتي واسمي الثلاثي مع اللقب بالحق ولكن ناصر محمد اليماني لأن وجدتم أنه حظرني فاعلموا كوني أفحمته بالحجة والبرهان من محكم القرآن فقد علمتم إنه كذاب أشر وليس المهدي المنتظر فكونوا على ذلك لمن الشاهدين
 وسوف ننظر ونرى هل يستطيع أن يفصل الصلوات من محكم كتاب الله تفصيلاً ثم يفصل الزكاة من محكم كتاب الله تفصيلاً وجميع أركان الإسلام الخمسة فلكل دعوى برهان وبما أنه يدعوننا إلى  الإحتكام إلى القرآن فسوف ننظر ونرى برهانه وسلطان بيانه هل جاء بالحق أم كان من اللاعبين فتفضل حبيبي في الله، أحبك الله وقربك، وقم بتنزيل صورتك واسمك الثلاثي مع اللقب بجانب صورتك في قسم بيان الصلوات والركعات من محكم القرآن العظيم على هذا الرابط :
[ قسم بيان الصلوات والركعات من مُحكم القرأن]
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

دخول الجنة أو النار إنما يعتمد على التوبة حتى ولو كانت ذنوبه بعدد مثاقيل ذرات هذا الكون العظيم ..

        
    دخول الجنة أو النار إنما يعتمد على التوبة حتى ولو كانت
 ذنوبه بعدد مثاقيل ذرات هذا الكون العظيم ..
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم 
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين:
أخي في دين الله بارك الله فيك فقد ألقيت إلى الإمام المهدي بسؤال ومن ثم أجبت
 على نفسك بالحق الذي لا شك ولا ريب فيه لأنك أتيت بالإجابة 
من محكم كتاب الله في قول الله تعالى:
{ وَقَالُوا لَن تَمَسَّنَا النَّارُ إِلَّا أَيَّامًا مَّعْدُودَةً ۚ قُلْ أَتَّخَذْتُمْ عِندَ اللَّهِ عَهْدًا فَلَن يُخْلِفَ اللَّهُ عَهْدَهُ ۖ أَمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ ﴿٨٠﴾ بَلَىٰ مَن كَسَبَ سَيِّئَةً وَأَحَاطَتْ بِهِ خَطِيئَتُهُ فَأُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ ۖ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ﴿٨١﴾ }
صدق الله العظيم . [البقرة]
وتصديقاً لقول الله تعالى:
{ كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ }
صدق الله العظيم . [آل‌عمران: ١٨٥]
وذلك لأن دخول الجنة أو النار إنما يعتمد على التوبة حتى ولو كانت ذنوبه بعدد مثاقيل ذرات هذا الكون العظيم ومن ثم تاب إلى الله متابا مخلصا له الدين قبل أن يرى الموت غفر الله له ما تقدم من ذنبه وأدخله جنته فإن جاءه الموت وهو من التوابين دخل الجنة وإن جاء الموت وهو من الخطاؤون دخل النار وجعل الله ماسبق من عمله هباءاً منثور لو كان من الصالحين من قبل ذلك ثم أدركه الموت وهو مُحاط بخطيئته فقد ارتد عن توبته حتى لوكان يعبد الله ألف عام وارتد عن توبته إلى الخطائين فلا قبول لعبادة ألف عام ما دام أحاطت به الخطيئة فأدركه الموت وهو من الخاطئين وليس من التوابين وإن عصى الله ألف عام وتاب إلى ربه قبل أن يرى الموت حتى ولو بيوم واحد غفر الله له ماتقدم من ذنبه وأدخله جنته ،  تصديقاً لقول لله تعالى:
{ إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ فَأُولَٰئِكَ يَتُوبُ اللَّهُ عَلَيْهِمْ ۗ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا ﴿١٧﴾ وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّىٰ إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الْآنَ وَلَا الَّذِينَ يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ ۚ أُولَٰئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا ﴿١٨﴾ }
صدق الله العظيم . [النساء]
والبيان الحق لقول الله تعالى:
{ إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ }
صدق الله العظيم . [النساء]
فلايقصد الجهالة أنه لا يعلم أنه ذنب بل كان أعمى البصيرة ومن كان
 أعمى البصيرة فهومن الجاهلين واما البيان لقول الله تعالى:
{ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ }
أي: قبل أن يرى ملائكة الموت الذين يضربون وجوههم وأدبارهم ليخرجوا ارواحهم فحين تاتي الملائكة الذين كانوا عن يمينه وشماله فيكون واحدا بين يديه والأخر من خلفه فيضربوا وجوههم وادبارهم فيقولوا أخرجوا أنفسكم فيقول إني تبت الأن فلن يقبل الله توبته لأنه قد جاءه الموت وهو ليس من التوابين وأحاطت به خطيئته تصديقاً لقول الله تعالى:
{ إِنَّمَا التَّوْبَةُ عَلَى اللَّهِ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السُّوءَ بِجَهَالَةٍ ثُمَّ يَتُوبُونَ مِن قَرِيبٍ فَأُولَٰئِكَ يَتُوبُ اللَّهُ عَلَيْهِمْ ۗ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا ﴿١٧﴾ وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ حَتَّىٰ إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الْآنَ وَلَا الَّذِينَ  يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ ۚ أُولَٰئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا ﴿١٨﴾ }
صدق الله العظيم . [النساء]
وليس أن العذاب أنه يدخل النار على قدر ذنبه ثم يخرج منها
 بل الحكم لمن دخل النار بالخلود، تصديقاً لقول الله تعالى:
{ وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَٰهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ ۚ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ يَلْقَ أَثَامًا ﴿٦٨﴾ يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا ﴿٦٩﴾ إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَٰئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ ۗ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا ﴿٧٠﴾ وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابًا ﴿٧١﴾ }
صدق الله العظيم . [الفرقان]
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
        

الثلاثاء، 29 ديسمبر، 2009

الى الاخ صاحب هذه الرؤيا..

[ لمتابعة رابط المشاركـــــــــة الأصلية للبيـــــــــــان ]
 الى الاخ صاحب هذه الرؤيا 
 السلام عليكم من بعد قرائه هذه الرؤئيه الرائعه ليلة امس فانا قمت باستعانه بلله وتوكلت ونويت وقلت ربي ان كانت هذه الدعوه وصاحبها حقا فارني رؤيه وان كانت العكس فبينها لي وقسمت على الله بمحمد واهل بيته ولاكن وجت نفسي وانا قد رئيت روئيا بهذه الدعوه وصاحبها ومن سار بها غير حميده وغريبه 
ولا اقدر التكلم بها اكثر من ذلك
 ويا أيها الساجد العابد للإمام الحسين أنا من سوف يفتيك بالحق فإن كنت رأيت جدي محمد رسول الله وأفتاك أن ناصر محمد اليماني على ضلال مبين فهذه الرؤيا تخصك وحدك ثم لا تتبع ناصر محمد اليماني وكفى بالمرء أن يوعظ في منامه
 ولكني أقسمُ بمن رفع السماء بلا عمد الواحد الأحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد أنك تعلم والإمام المهدي يعلم أنك لمن الكاذبين من الذين يقولون على الله الكذب وهم يعلمون
 ألم أقل لكم أن لو كان الرؤيا يبنى عليها حكم شرعي للأمة لبدل الشياطين المفترون دين الإسلام بأسره تبديلاً 
وبكل بساطة سيقول أني رأيت كذا وكذا ثم يغير الدين ويفترون على الله ورسوله 
والحمدُ لله الذي جعل الله الرؤيا تخص صاحبها وموعظة له وحده حتى إذا كذب فإنما يكذب على نفسه لأن الرؤيا موعظة له وحده ويتبعها وحده ولم يأمر الله الأمة بإتباعها فإن كذب فعلى نفسه وهو يعلم انه لمن الكاذبين.. 
 وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين. 
 خليفة الله الإمام المهدي ناصر محمد اليماني .. 
 

الاثنين، 28 ديسمبر، 2009

إن جميع الصلوات سواء تكون صلاة فرضٍ أم صلاة واجبة أم صلاة تطوع فجميعهن ركعتين في كتاب الله

 
إن جميع الصلوات سواء تكون صلاة فرضٍ أم صلاة واجبة
 أم صلاة تطوع فجميعهن ركعتين في كتاب الله
بسم الله الرحمن الرحيم،
 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، والجواب المُختصر:
إن جميع الصلوات سواء تكون صلاة فرضٍ أم صلاة واجبة أم صلاة تطوع فجميعهن ركعتين في كتاب الله سواء تكون فرضاً أو نافلة تطوع فهي ركعتين فقط ثم التسليم.
ويصلي ما يشاء من صلوات التطوع النافلة فهي كذلك ركعتين في كل نوافل الصلوات أو الفرض أو الجمعة أو السنن فهي جميعاً ركعتين في كل صلاة سواء تكون فرضاً أو واجبة كصلاة الجمعة أو سنة أو نافلة مُستحبة فجميعهن ركعتين إلا صلاة القصر والوتر فهي ركعة، فقد ورد إلينا على الخاص سؤال عن صلاة الوتر فوجب علينا تنزيل الإضافة بالمزيد من الإيضاح، ولم أفتكم بعد إنه اكتمل بيان الصلاة، ولم ننفي صلاة الوتر من بعد ناشئة الليل، وإنما تكلمنا عن الصلوات المفروضة والصلاة النافلة أنها ركعتين سواء تكون فرضاً أم نافلة الصلاة التطوعية ولم نتكلم عن الصلاة ذات الركعة الواحدة في هذا البيان، ولذلك وجب علينا المزيد من التفصيل عن الصلاة ذات الركعة الواحدة وهُنّ صلاة القصر كما علمناكم بشرطها المحكم في كتاب الله وهي ركعة واحدة فهي أقصر الصلوات صلاة القصر وصلاة الوتر التي تجعلوها آخر صلواتكم من بعد ناشئة الليل هي ركعة واحدة، وأنتم تعلمون 
أن صلاة الوتر ركعة واحدة واحدة.
وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
أخوكم الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني

إتقوا الله...ولا تجادلوا ( الإمام المهدي المنتظر ) بغير علم من الرحمن

[ لمتابعة رابط المشاركـــــــــة الأصلية للبيـــــــــــان ]
 إتقوا الله...ولا تجادلوا الإمام المهدي المنتظر
 بغيرعلم من الرحمن
بسم الله الرحمن الرحيم
وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
ويا من يسمي نفسه (أنا 2) فهل من المنطق أولاً أن تكون إثنين ولكن المهدي المُنتظر يقول لك أنت واحد فقط فمن ترى المنطق معه؟!! فكذلك حجتك أنت هي الواهية لأنك تُجادل بغير علم من الله، تصديقاً لقول الله تعالى:
 
{وَالَّذِينَ يُحَاجُّونَ فِي اللَّهِ مِن بَعْدِ مَا اسْتُجِيبَ لَهُ حُجَّتُهُمْ دَاحِضَةٌ عِندَ رَبِّهِمْ وَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ وَلَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ}
صدق الله العظيم, [الشورى:16]
ولكن ناصر مُحمد اليماني يُحاجكم بكتاب الله القرآن العظيم المحفوظ 
من التحريف الذي أنزله على رسوله وقال الله تعالى:
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا آمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي نَزَّلَ عَلَىٰ رَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي أَنزَلَ مِن قَبْلُ ۚ وَمَن يَكْفُرْ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا بَعِيدًا}
صدق الله العظيم, [النساء:136]
وتصديقاً لقول الله تعالى:
 {أَفَحَسِبَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَن يَتَّخِذُوا عِبَادِي مِن دُونِي أَوْلِيَاءَ ۚ إِنَّا أَعْتَدْنَا جَهَنَّمَ لِلْكَافِرِينَ نُزُلًا ﴿102﴾ قُلْ هَلْ نُنَبِّئُكُم بِالْأَخْسَرِينَ أَعْمَالًا ﴿103﴾ الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا ﴿104﴾ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلَا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا}
 صدق الله العظيم, [الكهف]
فانظروا فتوى الرحمن في محكم القرآن من هم الذين ضل سعيهم في الحياة الدُنيا
 وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعاً قال الله تعالى:
{أُولَٰئِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ وَلِقَائِهِ فَحَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فَلَا نُقِيمُ لَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَزْنًا}
  صدق الله العظيم, [الكهف:105]
وتصديقاً لقول الله تعالى:
 
{لَقَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولًا مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُوا مِن قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ}
 صدق الله العظيم, [آل عمران:164]
ويامن يجادل في الله بغير علم ويصف حُجة ناصر مُحمد اليماني انها حُجة واهية فإنك لم تُكذب ناصرمُحمد اليماني بل كذبت بحُجته التي يحاجكم بهامن أيات الكتاب المحكمات هُن أُم الكتاب.. إذاً أنت لا تكذب مُحمد صلى الله عليه وأله وسلم وناصر مُحمد بل تُكذب بأيات ربك التي أحاجكم بها من محكم كتابه وقال الله تعالى:
 
{قَدْ نَعْلَمُ إِنَّهُ لَيَحْزُنُكَ الَّذِي يَقُولُونَ ۖ فَإِنَّهُمْ لَا يُكَذِّبُونَكَ وَلَٰكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ اللَّهِ يَجْحَدُونَ}
  صدق الله العظيم, [الأنعام:33]
فاتقوا الله فهل أنزل الله كتابه على رسوله وحفظه من التحريف إلا لكي لا تكون لكم الحجة على الله. وقال الله تعالى:
 {وَهَٰذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ ﴿155﴾ أَن تَقُولُوا إِنَّمَا أُنزِلَ الْكِتَابُ عَلَىٰ طَائِفَتَيْنِ مِن قَبْلِنَا وَإِن كُنَّا عَن دِرَاسَتِهِمْ لَغَافِلِينَ ﴿156﴾ أَوْ تَقُولُوا لَوْ أَنَّا أُنزِلَ عَلَيْنَا الْكِتَابُ لَكُنَّا أَهْدَىٰ مِنْهُمْ ۚ فَقَدْ جَاءَكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ ۚ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا ۗ سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُوا يَصْدِفُونَ ﴿157﴾ هَلْ يَنظُرُونَ إِلَّا أَن تَأْتِيَهُمُ الْمَلَائِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ ۗ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا ۗ قُلِ انتَظِرُوا إِنَّا مُنتَظِرُونَ ﴿158﴾ إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ ۚ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ}
صدق الله العظيم, [الأنعام]
فكيف تصف الذين يدعون إلى سبيل ربهم على بصيرة من ربهم القرآن العظيم فتصفهم بأنهم يعيشون في جهل وضلال مبين وتصفهم بالمُبطلون، وقال الله تعالى:
 
{وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَٰذَا الْقُرْآنِ مِن كُلِّ مَثَلٍ ۚ وَلَئِن جِئْتَهُم بِآيَةٍ لَّيَقُولَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ أَنتُمْ إِلَّا مُبْطِلُونَ}
 صدق الله العظيم, [الروم:58]
وقال الله تعالى:
 
{وَلَقَدْ صَرَّفْنَا فِي هَٰذَا الْقُرْآنِ لِلنَّاسِ مِن كُلِّ مَثَلٍ ۚ وَكَانَ الْإِنسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا}
 صدق الله العظيم, [الكهف:54]
وقال الله تعالى:
 
{وَلَقَدْ صَرَّفْنَا لِلنَّاسِ فِي هَٰذَا الْقُرْآنِ مِن كُلِّ مَثَلٍفَأَبَىٰ أَكْثَرُ النَّاسِ إِلَّا كُفُورًا}
  صدق الله العظيم, [الإسراء:89]
وقال الله تعالى:
{أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَىٰ قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا}
صدق الله العظيم, [محمد:24]
وقال الله تعالى:
{وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ}
  صدق الله العظيم, [القمر:17]
وقال الله تعالى:
 
{لَوْ أَنزَلْنَا هَٰذَا الْقُرْآنَ عَلَىٰ جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ}
 صدق الله العظيم, [الحشر:21]
وقال الله تعالى:
 {إِنَّ هَٰذَا الْقُرْآنَ يَقُصُّ عَلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَكْثَرَ الَّذِي هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ ﴿76﴾ وَإِنَّهُ لَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ﴿77﴾ إِنَّ رَبَّكَ يَقْضِي بَيْنَهُم بِحُكْمِهِ ۚ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْعَلِيمُ ﴿78﴾ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۖ إِنَّكَ عَلَى الْحَقِّ الْمُبِينِ ﴿79﴾ إِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَىٰ وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاءَ إِذَا وَلَّوْا مُدْبِرِينَ ﴿80﴾ وَمَا أَنتَ بِهَادِي الْعُمْيِ عَن ضَلَالَتِهِمْ ۖ إِن تُسْمِعُ إِلَّا مَن يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا فَهُم مُّسْلِمُونَ ﴿81﴾ وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ ﴿82﴾ وَيَوْمَ نَحْشُرُ مِن كُلِّ أُمَّةٍ فَوْجًا مِّمَّن يُكَذِّبُ بِآيَاتِنَا فَهُمْ يُوزَعُونَ ﴿83﴾ حَتَّىٰ إِذَا جَاءُوا قَالَ أَكَذَّبْتُم بِآيَاتِي وَلَمْ تُحِيطُوا بِهَا عِلْمًا أَمَّاذَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿84﴾ وَوَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِم بِمَا ظَلَمُوا فَهُمْ لَا يَنطِقُونَ}
 صدق الله العظيم, [النمل]
فانظروا لقول الله تعالى:
{وَيَوْمَ نَحْشُرُ مِن كُلِّ أُمَّةٍ فَوْجًا مِّمَّن يُكَذِّبُ بِآيَاتِنَا فَهُمْ يُوزَعُونَ ﴿83﴾ حَتَّىٰ إِذَا جَاءُوا قَالَ أَكَذَّبْتُم بِآيَاتِي وَلَمْ تُحِيطُوا بِهَا عِلْمًا أَمَّاذَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿84﴾ وَوَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِم بِمَا ظَلَمُوا فَهُمْ لَا يَنطِقُونَ}
 صدق الله العظيم, [النمل]
فانظروا لقول الله تعالى:
 {حَتَّىٰ إِذَا جَاءُوا قَالَ أَكَذَّبْتُم بِآيَاتِي وَلَمْ تُحِيطُوا بِهَا عِلْمًا أَمَّاذَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿84﴾ وَوَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِم بِمَا ظَلَمُوا فَهُمْ لَا يَنطِقُونَ}
 صدق الله العظيم, [النمل]
ولكنك للأسف إنك من الذين لا يخشون ربهم حتى تتبع الذكر المحفوظ من التحريف ذكركم وذكر العالمين وذكر الإنس والجن أجمعين وقال الله تعالى:
 
{إِنَّمَا تُنذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَٰنَ بِالْغَيْبِ ۖ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ}
 صدق الله العظيم, [يس:11]
فلا ينبغي للإمام المهدي أن يتبع أهواءكم بل يجاهدكم بالقرآن العظيم جهاداً كبيراً فيحذوا حذو جده مُحمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم
 وقال الله تعالى:{فَلَا تُطِعِ الْكَافِرِينَ وَجَاهِدْهُم بِهِ جِهَادًا كَبِيرًا}
  صدق الله العظيم, [الفرقان:52]
وتصديقاً لقول الله تعالى:
{إِنَّمَا أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ رَبَّ هَٰذِهِ الْبَلْدَةِ الَّذِي حَرَّمَهَا وَلَهُ كُلُّ شَيْءٍ ۖ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ ﴿91﴾ وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ ۖ فَمَنِ اهْتَدَىٰ فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ ۖ وَمَن ضَلَّ فَقُلْ إِنَّمَا أَنَا مِنَ الْمُنذِرِينَ ﴿92﴾ وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا ۚ وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ} صدق الله العظيم, [النمل]
وبما أن الإمام المهدي يبعثه الله ناصر مُحمد صلى الله عليه وأله وسلم فقد فرض الله عليه أن يدعو إلى سبيل ربه بالبصيرة التي جاء بها مُحمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم القرآن العظيم تصديقاً لقول الله تعالى:
 {قُلْ هَٰذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ ۚ عَلَىٰ بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي ۖ وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ}
 صدق الله العظيم, [يوسف:108]
فمن المُتبع ومن المُبتدع يا أولوا الألباب فتذكروا قول الله تعالى:
{أَدْعُو إِلَى اللَّهِ ۚ عَلَىٰ بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي}
 صدق الله العظيم, [يوسف:108]
فمن هو ناصر مُحمد صلى الله عليه وأله وسلم فهل هو (أنا 2) إم الإمام المهدي ناصر مُحمد اليماني الذي يُحاج الناس بعلم من الرحمن من محكم القرأن لعالمكم وجاهلكم ولكنه ينطبق عليك قول الله:
 
{وَمِنَ النَّاسِ مَن يُجَادِلُ فِي اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَلَا هُدًى وَلَا كِتَابٍ مُّنِيرٍ}
  صدق الله العظيم, [الحج:8]
ويا معشر الباحثين عن الحق لقد أمركم الله أن تكونوا مع الصادقين،

 تصديقاً لقول الله تعالى: 
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ}
 صدق الله العظيم, [التوبة:119]
فتعالوا لأعلمكم كيف تعلمون الادقين في الدعوة إلى الحق وهم الذين يأتون بالبُرهان المُبين من مُحكم كتاب الله القرأن العظيم، تصديقاً لقول الله تعالى:
 
{قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ}
  صدق الله العظيم فما هو البُرهان ؟!
 ألا وأنه سُلطان العلم من الرحمن البيّن للعالم والجاهل من مُحكم القرأن العظيم
 وقال الله تعالى: 
{أَمِ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ آلِهَةً ۖ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ ۖ هَٰذَا ذِكْرُ مَن مَّعِيَ وَذِكْرُ مَن قَبْلِي ۗ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ الْحَقَّ ۖ فَهُم مُّعْرِضُونَ}
صدق الله العظيم, [الأنبياء:24]
ألا وأن البُرهان هو سُلطان العلم من الرحمن في محكم القرأن رسالة الله 
إلى العالمين تصديقاً لقول الله تعالى:
 {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُّبِينًا ﴿174﴾ فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِّنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا}
  صدق الله العظيم, [النساء]
فاتقِ الله أخي الكريم ولا تُجادل الإمام المهدي بغير علم من الرحمن وإنما نُذكركم بآيات الله في مُحكم كتابه فإن كُنت تخاف الله فتذكر قول الله تعالى:
 {وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ ثُمَّ أَعْرَضَ عَنْهَا ۚ إِنَّا مِنَ الْمُجْرِمِينَ مُنتَقِمُونَ}
 صدق الله العظيم, [السجدة:22] 
{وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ ثُمَّ أَعْرَضَ عَنْهَا ۚ إِنَّا مِنَ الْمُجْرِمِينَ مُنتَقِمُونَ}
صدق الله العظيم, [السجدة:22]
{وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ ثُمَّ أَعْرَضَ عَنْهَا ۚ إِنَّا مِنَ الْمُجْرِمِينَ مُنتَقِمُونَ}
 صدق الله العظيم, [السجدة:22]
وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
أخو المؤمنين المُعتصمين بحبل الله القرآن العظيم الإمام المهدي

 ناصر مُحمد اليماني