الخميس، 22 ديسمبر، 2011

فتوى العــــــــــادة السريّة..

الإمام ناصر محمد اليماني
22 - 12 - 2011 مـ
27 - 01 - 1433 هـ

[ لمتابعة رابط المشاركـــــــــة الأصلية للبيـــــــــــان ]
    
فتوى العــــــــــادة السريّة..
بسم الله الرحمن الرحيم
 والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله وآله الأطهار وجميع أنصار الله إلى اليوم الآخر..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحبتي في الله الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور، لقد ذكر الله الجُنُبَ مرتين في هذا الموضع،
 فأما الأولى: 
فهي لعامة المسلمين العزاب والمتزوجين. وذلك في قول الله تعالى:
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَقْرَبُواْ الصَّلاةَ وَأَنتُمْ سُكَارَى حَتَّىَ تَعْلَمُواْ مَا تَقُولُونَ وَلاَ جُنُبًا إِلاَّ عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّىَ تَغْتَسِلُواْ} صدق الله العظيم [النساء:43]
ونستنبط من ذلك أن من حلم أنه جامع إمراة أو غير ذلك من الأحلام الشيطانية حتى قضى وطر متعته الجنسية بالحلم، فحتما لا شك ولا ريب أنه تمَّ قذف الماء على الواقع الحقيقي، فأصبح جُنباً ووجب عليه الإغتسال، وهذا يحدث بشكل عام لبعض للعزاب والمتزوجين، وذلك هو الجنب في المنام المقصود في قول الله تعالى:
 {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَقْرَبُواْ الصَّلاةَ وَأَنتُمْ سُكَارَى حَتَّىَ تَعْلَمُواْ مَا تَقُولُونَ وَلاَ جُنُبًا إِلاَّ عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّىَ تَغْتَسِلُواْ} صدق الله العظيم
وكذلك الجنب المتزوجين حين يجامعون نساءهم فيأتون شهوتهم الجنسية فيصبح جنباً كذلك يجب عليه الإغتسال، ولربما يود أحد الشباب أن يقاطعني فيقول: "والذي يأتي متعته الجنسية مع غير زوجته بل مع الحيوان أو العادة السرية فهل يغتسل ويصلي فلا إثم عليه ليتوب منه فيصبح مثله كمثل الجنب بالحلم أو كمثل الجنب الذي لامس زوجته؟؟"
ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: قال الله تعالى:

{اتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنَ الْكِتَابِ وَأَقِمِ الصَّلَاةَ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ} 
صدق الله العظيم [العنكبوت:45]
وقال الله تعالى:
  {وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُ‌وجِهِمْ حَافِظُونَ ﴿٥﴾ إِلَّا عَلَىٰ أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ‌ مَلُومِينَ ﴿٦﴾ فَمَنِ ابْتَغَىٰ وَرَ‌اءَ ذَٰلِكَ فَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْعَادُونَ ﴿٧﴾} صدق الله العظيم
ويا أحبتي في الله لا تسألوا عن أشياء إن تُبْدَ لكم تسؤكم وقدسكت الإمام المهدي عن بيانها إلى حين، كون من الشباب الأنصار من يودُّ أن يقاطعني فيقول: "يا إمامي أنا لست متزوج وأحياناً أُضطر إلى ممارسة العادة السرية"، ومن ثم نرد عليه بالرد من الله مباشرة بقول الله تعالى:
{وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُ‌وجِهِمْ حَافِظُونَ ﴿٥﴾ إِلَّا عَلَىٰ أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ‌ مَلُومِينَ ﴿٦﴾ فَمَنِ ابْتَغَىٰ وَرَ‌اءَ ذَٰلِكَ فَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْعَادُونَ ﴿٧﴾} صدق الله العظيم
ويا أحبتي في الله لربما نسكت عن أشياء لحكمة إلى حين، كونه لربما بعض الذين عثروا على دعوة الإمام المهدي فيعجب بهذه الدعوة المقنعة للعقل والمنطق ويريد الاتباع، ومن ثم يقول له آخر من الذين يتبعون الشهوات فيقول: "يافلان ولكن ناصر محمد اليماني من الذين يحرمون على الفرج جميع أنواع المتع الجنسية إلا على أزواجهم وأنت عازب ولست متزوج" وللأسف فإذا كان هذا الباحث من الذين يتبعون الشهوات ويضيعون الصلوات فسوف يتأخر عن الاتباع، ويقول: "إذاً سوف أنتظر ونؤخر اتباع ناصر محمد اليماني حتى يهيمن عليه علماء الأمة" ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: "بل أخرت الاتباع للحق من ربك كونك ترى أنك لا تستطيع الإقلاع عن العادة السرية، فاتقِ الله حبيبي في الله، فحافظوا على ماءكم ففيه ذريتكم، ولا تتبعوا خطوات الشيطان، ألا وإن خطوات الشيطان هواتباع كل ما يثير الشهوة الجنسية، أفلا تعلمون أنكم حين تتقون الله يجعل لكم مخرجاً ويرزقكم
 من حيث لا تحتسبوا، ومن ثم تتزوجون من تشاؤون بإذن الله..
وإلى الله تُرجع الأمور يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور وهو المولى
 نعم المولى ونعم النصير.
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.