الثلاثاء، 19 أغسطس، 2014

تطبيق المباهلة إلى كلِّ من أراد أن يباهل الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني من بعد ما جاءه من العلم..

 
 تطبيق المباهلة إلى كلِّ من أراد أن يباهل الإمام المهديّ 
المنتظَر ناصر محمد اليماني من بعد ما جاءه من العلم..
بسم الله الرحمن الرحيم،
 والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمرسلين وآلهم الطيبين الطاهرين من أولهم إلى خاتمهم محمد رسول الله يا أيّها الذين آمنوا صلّوا عليه وسلّموا تسليماً، أما بعد..
قال الله تعالى: 
 {فَمَنْ حَاجَّكَ فِيهِ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْا نَدْعُ أَبْنَاءَنَا وَأَبْنَاءَكُمْ وَنِسَاءَنَا وَنِسَاءَكُمْ وَأَنْفُسَنَا وَأَنْفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَلْ لَعْنَةَ اللَّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ (61)}
 صدق الله العظيم [آل عمران].
ونستنبط من ذلك: 
 جواز المباهلة من بعد إقامة الحجّة بسلطان العلم الملجم، 
 وبما أنّ العضو الذي يسمي نفسه (لا للطائفية) وهو من ألدِّ أعداء المسلمين ويدعو إلى تفرقهم إلى شيعٍ وأحزابٍ، وعلى كل حالٍ بغض النّظر عمّن يكون هذا العدو اللدود الذي حاجّ الإمام المهدي ناصر محمد بكثيرٍ من المعرفات لشخصٍ واحدٍ وأقمنا عليه الحجّة بسلطان العلم الملجم، فمن ثم يذهب ويأتي متستراً بمعرفٍ جديدٍ واسمٍ جديدٍ ليصدَّ عن اتّباع البيان الحقّ للقرآن المجيد بأسلوبٍ شيطانيّ مريدٍ، ويراسل الأنصار على الخاص ويمجد بعضهم لينال رضوانهم ويصل إلى فتنتهم.
وعلى كل حالٍ:
 إنّني الإمام المهدي ناصر محمد اليماني أُشهدُ الله وكافة المسلمين المُطلعين على البيان الحقّ للقرآن العظيم وكفى بالله شهيد أنّني أدعو هذا المراوغ وكافة من كان على شاكلته من شياطين البشر من الذين يُظهرون الإيمان ويُبطنون المكر لصدِّ البشر عن اتّباع الذكر المحفوظ من التحريف القرآن العظيم صدوداً شديداً بكل حيلةٍ ووسيلةٍ ولسوف يموتون بغيظهم بإذن ربّي وربّهم الله خير الفاصلين، وأقول:
اللهم يا من يُمهل ولا يُهمل رجوت حكمك الحقّ، داعيك بكل أسمائك الحسنى وصفاتك العليا، بحقّ لا إله إلا أنت، وبحقّ رحمتك التي كتبت على نفسك، وبحقّ عظيم نعيم رضوان نفسك لئن باهلني أحدٌ من الذين ضلَّ سعيهم في الحياة الدنيا ويحسبون أنّهم مهتدون؛ 
اللهم فلا تستجب تصديق المباهلة لكونه جزء من هدف الإمام المهدي عبد النعيم الأعظم ناصر محمد اليماني، وأرجو منك هدايته لا هلاكه وهو من الضالين.
اللهم إنك تعلم وعبدك لا يعلم إلا ما علّمتني سبحانك 

اللهم فإن باهلني أحدٌ من شياطين الجنّ والإنس 
اللهم فإنك به عليمٌ وتعلم أنّهم يصدّون النّاس عن الصراط المستقيم،
 اللهم فالعنهم لعناً كبيراً واجتثهم من فوق الأرض كشجرةٍ خبيثةٍ اجتثّت من فوق الأرض ما لها من قرارٍ.
اللهم إنك تعلم بما في نفسي ولا أعلم بما في نفسك إلا ما علمتني،
 اللهم إنك تعلم إن كان ناصر محمد اليماني يفتري شخصيّة المهديّ المنتظَر وهو ليس المهديّ المنتظَر فأنت الأعلم وأنت الحكم وقلت وقولك الحقّ:
  {وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ قَالَ أُوحِيَ إِلَيَّ وَلَمْ يُوحَ إِلَيْهِ شَيْءٌ وَمَنْ قَالَ سَأُنْزِلُ مِثْلَ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَوْ تَرَى إِذِ الظَّالِمُونَ فِي غَمَرَاتِ الْمَوْتِ وَالْمَلَائِكَةُ بَاسِطُو أَيْدِيهِمْ أَخْرِجُوا أَنْفُسَكُمُ الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ عَذَابَ الْهُونِ بِمَا كُنْتُمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ غَيْرَ الحقّ وَكُنْتُمْ عَنْ آيَاتِهِ تَسْتَكْبِرُونَ}
  صدق الله العظيم [الأنعام:93]. 
اللهم إن كان ناصر محمد اليماني ينتحل شخصية المهديّ المنتظَر ناصر محمد كذباًوزوراً
 اللهم فاجعلني عبرةً لمن يعتبر وامسخني إلى خنزيرٍ في عصر الحوار حتى لا يدّعي شخصيةَ الإمام المهديّ المنتظَر أحدٌ من بعد ذلك حتى يأتي المهديّ المنتظَر الحقّ ناصر محمد.
اللهم وإن كنت تعلم أنّ ناصر محمد اليماني هو المهديّ المنتظَر ناصر محمد الحقّ المصطفى من ربّ العالمين وجعلته للناس إماماً كريماً ليهديهم بالبيان الحقّ للقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد؛
 اللهم فزدني علماً وحكماً، وارحمنا برحمتك التي وسعت كل شيء إلا من استيأس من رحمتك وجعل نفسه من ألدّ أعداء المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني وسعى للصدِّ عن البيان الحقّ للذكر من بعد ما تبيَّن له الحقّ، فإنك بكيده عليم.
اللهم إنا نعوذُ بك من شرورهم، 
اللهم فاجعل لعنتك على الكاذبين لعناً كبيراً، واحكم بيننا وبينهم بالحكم العاجل من عندك، واكفنا شرّهم ومكرهم بكلماتك التامات، 
اللهم وأنزل الرعب في قلوبهم رعباً شديداً لدرجة أنها لا تحملُهم أقدامُهم من الرعب الشديد المُنزَّل في قلوبهم، والعنهم لعناً كبيراً، 
اللهم وزلزل أيدهم وأجسادهم واكفنا كافة شرورهم بكلماتك التّامات، فأنت الحقّ ووعدك الحقّ وأنت أرحم الراحمين ولكنهم من رحمتك يائسون ويصدون عن الدعوة للاحتكام إلى القرآن العظيم بأساليبٍ شيطانيّةٍ،
 اللهم فأرنا فيهم عجائب قدرتك إنك على كل شيء قدير.
اللهم إنك تعلم أنّني مهمومٌ مغمومٌ غمّاً عظيماً بسبب اقتراب استلام الخلافة لأني أعلم أنّك سوف تؤتيني المُلك فتجعلني خليفةً في الأرض بحكمك الحقّ، وأقسم بالله العظيم وأنت على قسمي لمن الشاهدين أن ذلك له في قلبي همٌ عظيمٌ عظيمٌ عظيمٌ فهي مسؤوليةٌ كبرى على عاتق عبدٍ ضعيفٍ، 
اللهم فاحفظني من شرِّ نفسي فلا أظلم أحداً وقد خاب من حمل ظلماً، واحفظني وأنصاري من شرِّ كافة شياطين الجنّ والإنس ومن شرِّ كافة خلقك أجمعين بكلماتك التامات، فأنت الحقّ ووعدك الحقّ وأنت أرحم الراحمين.
اللهم إنك تعلم أنك اصطفيتني المهديّ المنتظَر ناصر محمد رحمةً للعالمين بالبيان الحقّ للقرآن العظيم لنجاهدهم به جهاداً كبيراً لعلهم يتقون،
 اللهم إنما أدعو على كل من كان شيطاناً مريداً من شياطين الجنّ والإنس فإنك بكيدهم عليمٌ، وثبتني وأنصاري على الصراط المستقيم 
اللهم إنك تعلم أنّ الشيطان إبليس وحزبه من شياطين الجنّ والإنس ليدعون النّاس بكل حيلةٍ ووسيلةِ مكرٍ وخداعٍ حتى لا يكونوا شاكرين لربّهم لكونهم علموا أنّك ترضى لعبادك الشكر لربّهم؛ ولكنّ الشياطين كرهوا رضوان الله ويتّبعون ما يسخطه فجعلوا ذلك هدفهم في نفس ربّهم، وإنّ عليهم لعنة الله وملائكته والناس أجمعين، فهم يسعون الليل والنهار بكل حيلةٍ ووسيلةٍ ليجعلوا الناس كافةً على الكفر والإلحاد بربّهم أو ليجعلوا المسلمين المؤمنين بربّهم مشركين فيبالغون في عباد الله المقربين حتى يدعونهم من دون الله لكونهم علموا أنّ الله لا يغفر أن يشرك به لكون شياطين الجنّ والإنس لا يريدون لعباد الله الرحمة والمغفرة ويدعونهم ليكونوا معهم سواء في أصحاب السعير. تصديقاً لقول الله تعالى:
 {وَدُّوا لَوْ تَكْفُرُونَ كَمَا كَفَرُوا فَتَكُونُونَ سَوَاءً} 
 صدق الله العظيم [النساء:89].
أي: ودّوا أن يجعلوا الناس كافةً أمّةً واحدةً على الكفر ليكونوا معهم سواء في نار جهنم لكونهم يئسوا من رحمة الله وظنّوا أنّ الله لن يغفر لهم أبداً. ويا سبحان الله الغفور الرحيم أرحم الراحمين! ألم يقل الله تعالى: 
 {وَمَا أَرْسَلْنَا مِن رَّسُولٍ إِلاَّ لِيُطَاعَ بِإِذْنِ اللّهِ وَلَوْ أَنَّهُمْ إِذ ظَّلَمُواْ أَنفُسَهُمْ جَآؤُوكَ فَاسْتَغْفَرُواْ اللّهَ وَاسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لَوَجَدُواْ اللّهَ تَوَّاباً رَّحِيماً}
  صدق الله العظيم [النساء:64].
وبرغم أنّني الإمام المهدي ناصر محمد اليماني أدعو كافة شياطين الجنّ والإنس إلى المباهلة ورغم ذلك أذكّرهم بأنّه يشملهم النداء من الربّ المعبود المستوي على العرش العظيم إذ أصْدرَ نداءً شاملاً إلى كافة العبيد في الملكوت الذين أسرفوا على أنفسهم وفرّطوا في جنب ربّهم كثيراً أن لا يستيئسوا من رحمة الله فيستمروا في غيّهم وضلالهم، ولذلك أعلن النداءَ اللهُ أرحم الراحمين المستوي على العرش العظيم فاستمعوا لهذا النداء بهذا الصوت الرحيم على هذا الرابط. وقال الله تعالى:

http://www.youtube.com/watch?v=xjBX779FE7A
ملاحظة إلى كافة الأنصار:
 أن يقوموا بنشر هذه المباهلة بحملةٍ كبرى على نطاقٍ واسعٍ في صفوف المسلمين عبر كل حيلةٍ ووسيلةٍ ما استطعتم إلى ذلك سبيلاً، ولا تنسوا رابط الصوت الرحيم ورابط الموقع المبارك طاولة الحوار العالمية للمهدي المنتظر في عصر الحوار من قبل الظهور موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.