الاثنين، 22 أكتوبر، 2012

فتوى الإمام المهدي في صلاة عيدالفطرأوعيد الأضحى

[ لمتابعة رابط المشاركــــــــــــة الأصليّة للبيــــــــــــــــان ]


 فتوى الإمام المهدي في صلاة عيدالفطرأوعيد الأضحى
اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فريد سلامة مشاهدة المشاركة
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله السلام على امامنا الغالي وعلى الانصار السابقين الاخيار ورحمة الله وبركاته بارك الله فيك يا امامنا الكريم وجزاك عنا كل خير فقد افتيتنا بالحق وبينت لنا امورديننا فاصبحت سهلة ميسرة واضحة فنعم الامام انت وسبحان من علمك وعندي سؤال ارجو ان تتكرمواوتفيدونا في هذه المسالة اذا صادف العيد يوم جمعة وصلينا صلاة العيد في جماعة فهل تسقط عنا صلاة الجمعة 
وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
  بسم الله الرحمن الرحيم،
 والصلاة والسلام على جدّي محمد رسول الله وآله الأطهار والتابعين الأبرار
 إلى اليوم الآخر، أمّا بعد.. 
وبالنسبة لصلاة عيد الفطر أوعيد الأضحى:
 فإن الخطبة قبل الركعتين كما في صلاة الجمعة، ولا تُجزئ صلاة العيد عن صلاة الجمعة، ولا تُجزئ خطبة العيد وركعتاها عن خطبة وركعتي صلاة الجمعة كون صلاة الجمعة سنّة واجبة لمن استطاع إليها سبيلاً. تصديقاً لقول الله تعالى:
 { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلَاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَىٰ ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ ﴿9﴾فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ﴿10﴾ }
 صدق الله العظيم [الجمعة]
 وأما صلاة العيد: 
 فهي سنّة مستحبة وفي حضورها زيادة خيرٍ، وذكر الله أكبر وخيرٌ كثيرٌ. وإذا وافق العيد يوم الجمعة فصلاة الفجر في ميقاتها المعلوم،
 وأما صلاة العيد فبعد طلوع الشمس وخطبة العيد، ويجب أن تكون من أقصر الخطب فيوعظ فيها المسلمين عن صلة الرحم والإنفاق والعفو والتسامح وزيارة الأقارب والأصدقاء بعضهم بعضاً لتوثيق عرى الأخوة والمحبة والتسامح.
 وصلاة الجمعة:
  في ميقاتها المعلوم تحلّ ميقات الظهر، وصلاة الظهر جمع تأخيرٍ 
مع صلاة العصر.
 وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين.. 
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.