السبت، 25 يوليو، 2009

القران العظيم فضله على سائر الكلام كفضل الله على خلقه

[ لمتابعة رابط المشاركـــــــــة الأصلية للبيـــــــــــان ]
   

القران العظيم فضله على سائر الكلام كفضل الله على خلقه
بسم الله الرحمن الرحيم 
والصلاة والسلام على نبيه الأمي الأمين مُحمد وأله الطيبين الطاهرين 
والتابعين للحق إلى يوم الدين..
ويا خادم المهدي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سبق وأن رددناعليك بالحق ودعونا صاحب الفكر المتين إلى الإحتكام إلى كتاب الله ذو القوة المتين كتاب القُرأن العظيم ونقتبس من بيانك ما يلي:
( الفكر المتين) الذي حير العقول ووقف الجميع صامتون أمامه
فهل تستطيع أن ترد علية)

ومن ثم يرد عليك الإمام المهدي ناصر مُحمد اليماني وأقول لك:
 إذا حظر الفكر المتين بكتابة فلم أخرس لسانه بالحق من كتاب الله ذي القوة المتين القرأن العظيم حتى يُسلم تسليماً أو يعرض فيكفر بالقرأن العظيم فإن لم أستطيع فلستُ المهدي المُنتظر الحق من ربكم فلا تتبعو السبل فتفرق بكم عن سبيله الحق وما بعد الحق إلا الضلال. ويا خادم المهدي إني الإمام المهدي المُنتظر لا أحتكم إلى كتاب التوراة أو الإنجيل وهي كتب من عند الله ولم تكن محفوظة من التحريف فكيف أحتكم إلى كتاب الفكر المتين من مؤلفات أحد العالمين بل تعالوا إلى كتاب الله المحفوظ من التحريف ذلكم القرآن العظيم فضله على سائر الكلام كفضل الله على خلقه ذلك لأن القرأن العظيم كلام الله فبأي حديث بعده تؤمنون 
وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
وقال الله تعالى:
{وَيَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَسْتَ مُرْسَلًا ۚ قُلْ كَفَىٰ بِاللَّهِ شَهِيدًا بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَمَنْ 
عِندَهُ عِلْمُ الْكِتَابِ}
 صدق الله العظيم, [الرعد:43]
وكفى بالله والمهدي المُنتظر شهيداً بالقرأن العظيم ولذلك أدعوكم إلى القرأن العظيم كافر البشر ومؤمنهم وأقسمُ بالله رب مُحمد وناصر مُحمد والناس أجمعين لأخرسن ألسنتهم بالحق وأوهيمن عليهم بسلطان العلم الذي يصدقه العلم والمنطق من مُحكم القرأن العظيم وأعلمهم مالم يكونوا يعلمون فهلموا للحوار لننظر أينا يدعوا 

إلى الحق ويهدي إلى صراطاً مُستقيم
 وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..
الإمام المهدي ناصر مُحمد اليماني