الأربعاء، 4 مارس، 2009

الإمام المهدي بريء مما يعتقد "علم الجهاد"

الإمام المهدي بريء مما يعتقد "علم الجهاد"
بسم الله الرحمن الرحيم
وسلامٌ على المُرسلين، والحمدُ لله رب االعالمين..
يا علمَ الشيطان الرجيم، وكذلك الإمام المهدي بريء مما يعتقد "علم الجهاد" من الباطل.
والسؤال الذي يطرح نفسه يا علم الجهاد:
 هل يُرى الله جهرة سبحانه؟ 
وقد وجدتك في أحد البيانات اعترفت بالحق أن الله لا يُرى جهرة، ولذلك قلت لنسيم إنك تخالفه لما يعتقد لأنه يعتقد برؤية الله جهرةً، وإن أردت أن تنكر اعترافك بالحق في عقيدة الرؤية فسوف نأتيك ببيانك الذي اعترفت فيه بالحق في فتوانا أن الله لا يُرى جهرةً.. سُبحانه، أم إنك تخشى أن ينقلب عليك نسيم فيتبع الحق؟ 
 إذًا أنت لا تريد الحق وكسب رضوان الله، بل تريد أن ترضي الآخرين لكي يتبعونك، ولذلك تتبع أهواءهم حتى لا تغضبهم. ولكن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني لا يتبع أهواء البشر فيخالف البيان الحق للذكر، وأعوذُ بالله أن أكون مثلك يا علم الجهاد
 أو مثل من هم على شاكلتك.ويا علم ُ الجهاد إننا منتظرين ما هو ادّعاؤك،
 فهل سوف تفتري بالربوبية؟ أم شريك لله في خلقه؟ أم ماذا تريد أن تقول للنّاس؟
 فهاتِ به وبيّن لنا شأنك يا رجل لننظر ما تريد أن تكون حسب زعمك، وأكرر:
  أفتنا هل تعتقد إنك المهدي المنتظر؟
أم ما هو شأنك الذي تريد أن تبوح به للناس؟ 
 فتفضل مشكوراً..الإمام المهدي ناصر محمد اليماني..