الأربعاء، 21 نوفمبر، 2012

بيان من صاحب علم الكتاب الإمام ناصر محمد اليماني في شأن: (التوسل إلى عباد الله المقربين)


وسأل سائل فقال:
 هل يجوز التوسل الي الله بعبادة الصالحين؟ 
 فأجاب الذي عنده علم الكتاب:
 بسم الله الرحمن الرحيم
أفتي بأن ذلك شرك أتبرأ منه إلى يوم الدين فتدبر وتفكر ورد على المهدي المنتظر الإمام الثاني عشر من آل البيت المُطهر خليفة الله على البشر الإمام ناصرمحمد اليماني حتى تكون من الأنصار السابقين الأخيار إن شاء الله رب العالمين ولكن أنصحك بالدُعاء من قبل الحوار شرط أن تدعو الله وحده تصديقاً لقول الله تعالى:
 {وَقالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ داخِرِينَ} صدق الله العظيم 
وتقول يامن تحول بين المرء وقلبه أنت ربي بيدك قلبي فبصرني بالحق وأرزقني إتباعه وبصرني بالباطل وأرزقني إجتنابه إنك أنت السميع العليم وأصدق الله يصدقك أخي الكريم فلنبدأ الحوار بالقول الفصل وما هو بالهزل ولنجعل أول الحوار 
هو البيان الحق لقوله تعالى:
 {وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلا وَهُمْ مُشْرِكُونَ}
  صدق الله العظيم 
 وسبق وأن كتبنا في ذلك بيان وفصلناه تفصيلاً وهو بعنوان:
 المهدي المنتظر يدعو العباد الخروج من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد 
 وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.. 
أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.