الجمعة، 1 يونيو، 2012

وسأل سائل فقال يا ناصر محمد اليمانى هل لكم اسم غير هذا الاسم ؟

 يا ناصر محمد اليماني هل لكم أسم غير هذا الأسم ؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال:

بسم الله الرحمن الرحيم
 والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله من أوّلهم إلى خاتمهم
 محمد رسول الله وآلهم وجميع التابعين الحقّ إلى يوم الدين، أمّا بعد..
الذي حال بينهم وبين اليقين بالحق من ربهم هوالإسم فلو كان إسم الإمام المهدي 
مُحمد إبن عبد الله لصدقوا السنة أني المهدي المنتظر كونهم وجدوا أن منطق
الإمام ناصر محمد اليماني ليس بمنطق مجنون بل ينطق بالحق ويهدي إلى صراطاً 
مُستقيم ولم يعيق التصديق واليقين إلا الإسم كونهم ينتظرون مهدي منتظر إسمه (محمد إبن عبدا لله)ولكنه حدث لهم ما حدث للنصارى وكانوا ينتظرون النبي الخاتم إسمه (أحمد) وجاء إسمه محمد ولكنه حاجهم بالعلم والسُلطان المُبين برغم انه أمي ولم يتلوا الكتب من قبل شيئاً حتى تبين لهم أنه الحق من رب العالمين 
والنصارى يعلمون أن للأنبياء من إسمين إثنين في الكتاب كمثل نبي الله يعقوب 
هو ذاته نبي الله إسرائيل عليه الصلاة والسلام  وكذلك محمد صلى الله عليه وآله وسلم هو ذاته أحمد عليه الصلاة والسلام وآله الأطهار 
وأما المهدي المنتظر فلم يكن إسمه محمد أبداً لا في السماوات 
في اللوح المحفوظ ولا في الأرض
 بل له ثلاثة أسماء وجميعهم جعلهم الله صفات
 للمهدي المنتظر وهم:
1_المهدي: 
 وذلك الإسم جعله الله صفة للإمام المهدي كونه يهدي إلى إسم الله
 الأعظم السر الذي لم يحط الله به كافة الرسل من الجن والإنس 
2_ عبد النعيم الأعظم: 
وذلك الإسم جعله الله صفة للعبودية للرب في قلب الإمام المهدي كونه يدعوا 
إلى أتخاذ رضوان الله غاية وليس وسيلة ليدخله جنته
ويقيه من ناره 
3_ ناصر محمد:
 وذلك الإسم جعل الله فيه الخبر وراية الأمر كون المهدي المنتظر
 لم يبعثه الله نبي جديد بوحي جديد كون خاتم الأنبياء هو محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ولذلك بعث الله المهدي ناصر محمد صلى الله عليه وآله وسلم 
ولذلك يدعو البشر إلى إتباع كتاب الله وسنة رسوله الحق التي لا تخالف لمحكم الكتاب ولم أتيكم بكتاب جديد بل لكي اعيدكم إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق
 ولذلك واطئ الإسم مُحمد في اسم المهدي المنتظر ناصر محمد وجعل الله موضع التواطئ للإسم محمد في إسمي في غسم ابي لكي يحمل الإسم الخبر وراية الأمر 
ولربما يود أحدُ علماء السنة أو الشيعة أن يقاطعني فيقول:
 ولكننا أتفقنا سنة وشيعة على أن إسم الإمام المهدي محمد
 ثم يرد عليهم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني 
وأقول قال الله تعالى:{قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ }
صدق الله العظيم 
وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين
خليفة الله الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.