السبت، 21 أبريل، 2012

فتوى المهدي المنتظر في الرئيس بشار، فاتقوا الله يا أولي الأبصار..

الإمام ناصر محمد اليماني
24 - 04 - 1433 هـ
17 - 03 - 2012 مـ
03:47 am
 فتوى المهدي المنتظر في الرئيس بشار،
 فاتقوا الله يا أولي الأبصار..
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله وآله الأطهار وعلى من تبعه بإحسان
 إلى اليوم الآخر،
ويا بشار نفد صبر المهدي المنتظر، وسبب الصبر حفاظاً على الأنصار من الطغاة الأشرار حتى لا يؤذون الأنصار في أي قطر بسبب فتوى المهدي المنتظر في حاكم ذلك القطر، ولكنه نفد صبر المهدي المنتظر على الرئيس بشار الذي كنت أحسبه رجلاً ذا فكرٍ، ولكنه تبيّن لنا أنه من الأشرار المفسدين في الأرض طغى وبغى وتجبر، ومثله كمثل معمّر صاحب الكتاب الأخضر المعرض عن اتّباع الذكر، ولم يعتبر بشار من معمّرٍ وسفكَ دماء المسلمين ولم يخاف الله الواحد القهّار، ولا فائدة من الاستنكار في قنوات الأخبار ياقادة الأقطار إذا لم تأمروا بالمعروف وتنهوا عن المنكر، وندعو كافة قادات العرب والمسلمين أن يصلحوا بين الشعب السوري وبشار وزمرته الأشرار فإن فاء الشعب السوري وأبى بشار وطاقمه الأشرار فهنا وجب على المؤمنين أن يشدّوا أزرالطائفة التي تفيء للسلام فيقاتلوا التي تبغي في الأرض بغيرالحق.
 تصديقاًلقول الله تعالى:
 {وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوافَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الأُخْرَى فَقَاتِلُواالَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِاللَّهِ فَإِنْ فَاءَتْ فَأَصْلِحُوابَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ}
  صدق الله العظيم[الحجرات:9]
ولكنكم تتفرجون على إخوانكم المسلمين في بلاد الشام كيف ينسف بشار

 دورهم فيهدمها على رؤوسهم، فإذا علموا بأحد الثوار يسكن في حارة 
أمر بشار بقصف الحي كله 
فما ذنب الأطفال الرضع والشيوخ الركع يا بشار الأسد؟ 
وماهو بالأسد بل بشار المفسد قتلت آلاف من المسلمين بغير الحق وهم لم يشاركوا في الثورة شيئاً بل احتموا في دورهم وأغلقوا أبوابهم على أنفسهم من شر هذه الفتنة التي عصفت بالمنطقة العربية، ولكنك يا بشار لم ترحم الأطفال الصغار ولا أمهاتهم وطغيت على الأبرياء 
فمن يجيرك يا بشار من عذاب الله الواحد القهار؟
فاتقِ الله وأجبْ دعوة المهدي المنتظر للاحتكام إلى الذكر رسالة الله إلى كافة
 البشر حتى نحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون، وكونوا من المصلحين
 يامعشر المسلمين ولا تكونوا من المفسدين إني لكم ناصح أمين 
وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين..
خليفة الله وعبده المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.