الخميس، 28 نوفمبر، 2013

هل الصورة التي في اعلى البيان للإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني؟

  
وسأل سائل فقال :
هل الصورة التي في اعلى البيان
 للإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني؟
وأجاب الذي عنده علم الكتاب فقال : 
يا أحباب قلبي سُنَّة وشيعة وجميع المُسلمين، أعلمُ أنّكم لفي حيرةٍ في شأن الإمام ناصر محمد اليماني فهل هو المهدي المنتظر وتخشون أن تتبعوا داعي الحقّ من ربّكم ومن ثم وبعد سنين تخشون أن يظهر لكم المهدي المنتظر فيتبين لكم أن ناصر محمد اليماني ليس المهدي المنتظر؟ 
ومن ثم يردّ عليكم المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وأقول: فلنفرض أن ناصر محمد اليماني ليس المهدي المنتظر فهل ندمكم على اتّباع ناصر محمد اليماني لأنكم عبدتم الله وحده لا شريك له لا تشركون بالله شيئاً, وتوحَّد صفّكم وتقوّت شوكتكم وعاد عزّكم ومجدكم، ومن ثم تندمون أنّكم اتّبعتم ناصر محمد اليماني لو ظهر لكم المهدي المنتظر محمد بن الحسن العسكري أو محمد بن عبد الله، أفلا تعقلون؟ 
 أفلا تعلمون أن الله لن يُحاسبكم على دعوى ناصر محمد اليماني بأنه المهدي المنتظر لو استجبتم دعوة الحقّ من ربّكم؟ فإن كُنت كاذباً فعلى ناصر محمد اليماني كذبه وعليه ذنبه وإجرامه في انتحال شخصيّة المهدي المنتظر فيُحاسبه الله وحده لو افترى أنه المهدي المنتظر المُصطفى من ربّ العالمين فعليّ كذبي وحدي
أفلا تنظرون ما أمر الله رسوله أن يقول:
 {قُلْ إِنِ افْتَرَ‌يْتُهُ فَعَلَيَّ إِجْرَ‌امِي}
صدق الله العظيم [هود:35]
بمعنى إنّكم إذا اتّبعتم محمد رسول الله إلى عبادة الله وحده لا شريك فلن يُحاسبكم الله على اتّباع محمد رسول الله شيئاً لأنكم إنّما أجبتم دعوة الحقّ فعبدتم الله وحده لا شريك له ولكن الله سوف يحاسب محمد رسول الله وحده لو كُان مُفترياً هذا القرآن على الرحمن فالوزر عليه وحده لو كان مفترياً وليس على من استجاب دعوة الحقّ.
 وذلك هو البيان لقول الله تعالى: {قُلْ إِنِ افْتَرَ‌يْتُهُ فَعَلَيَّ إِجْرَ‌امِي}
صدق الله العظيم [هود:35]
****
إذا يا إخواني تذكروا قول هذا الرجل الحكيم:
 {وَقَدْ جَاءَكُم بِالْبَيِّنَاتِ مِن رَّ‌بِّكُمْ ۖ وَإِن يَكُ كَاذِبًا فَعَلَيْهِ كَذِبُهُ ۖ وَإِن يَكُ صَادِقًا
 يُصِبْكُم بَعْضُ الَّذِي يَعِدُكُمْ ۖ إِنَّ اللَّـهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ مُسْرِ‌فٌ كَذَّابٌ ﴿٢٨﴾} 
صدق الله العظيم،
 ومن ثم تتفكرون فتقولون إذاً المُشكلة ليست لو اتّبعنا ناصر محمد اليماني وهو ليس المهدي المنتظر لأن عليه كذبه ونحن أجبنا داعي الحقّ إلى عبادة الله وحده لا شريك له، ولكن الطّامة الكُبرى على المُكذبين بدعوة الحقّ من ربّهم لو كان ناصر محمد اليماني هو حقاً المهدي المنتظر خليفة الله إمام رسول الله المسيح عيسى ابن مريم - عليه الصلاة والسلام - وهم عن دعوة خليفة الله الإمام المهدي ناصر محمد اليماني مُعرضين فتلك هي الطّامة الكُبرى، ولن يعذبكم الله بسبب كفركم بناصر محمد اليماني أنه المهدي المنتظر، كلا ثم كلا فما عسى جميع الأنبياء والمُرسلين والمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني إلا بشر مثلكم؛ بل عذاب الله هو بسبب إعراض البشر عن الدعوة إلى عبادة الله وحده لا شريك له،
****
أمّا بالنسبة للصورة :
 
 فحكِّم عقلك أخي الكريم، فكيف أحاجج النّاس بصورة رجل آخر! ولكن الله سوف يظهرني في ليلة على كافة البشر. ألا والله لو أظهرني الله وهي ليست صورتي لكذبوني من بعد الظهور ولقالوا ليس هذا من فصّل لنا كتاب الله تفصيلاً في شبكة الأنترنت العالميّة. إذاً هذا الشك ليس بمنطقي.
يا حبيبي في الله كُن من الأنصار السابقين الأخيار تفُز فوزاً عظيماً فكم عظيم ندم الذين تردّدوا في اتّباع ونُصرة الإمام ناصر محمد اليماني فكم سيكون حسرة في أنفسهم لو كانوا من المُكرمين وقد أعثرهم الله على موقعه من قبل ظهوره، أمّا الذين لم يعثرهم الله على موقع ناصر محمد اليماني فندمهم قليل لأنهم لم يعثروا عليه بالمرة أو لربّما لا يعلموا بوجوده أما الذين منَّ الله عليهم فأعثرهم على موقع المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وأنصاره فيقولون يا ليتنا كنا معهم فنفوز فوزاً عظيماً ويكرمنا الله في العالمين. أولئك هم النادمون.
وسلامٌ على المُرسلين، والحمد ُلله ربّ العالمين..
أخوكم الإمام المهد ناصر محمد اليماني.